Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

الكثير من عالمنا العربي والإسلامي تغيب عنه بعض المعلومات الأساسية في تقييم الدول فما بين مبالغ مهول يرفع امريكا لدرجة الآلهة وما بين عاطفي متسرع يفسر الأمور على ما يتمنى وينخدع بالتصريحات الإعلامية لبعض الدول التي تراشق الولايات المتحدة فيظنها نداً، بل وسوف تدمر أمريكا إذا قامت الحرب بينها لذا سنحاول من خلال الأرقام والمعلومات محاولة بيان بعض جوانب القوة الأمريكية التي جعلتها في هذه المكانة المنفردة وفي خلال ذلك سنذكر بعض المقارنات مع بعض القوى الأخرى ليتضح الفارق ويظهر المعيار.

أذرع السيطرة الأمريكية

يمكن جمع أهم أذرع السيطرة الأمريكية في التقسيم الآتي: الذراع العسكري – الذراع الاقتصادي – الذراع الأمني – الذراع الفكري -الذراع الإعلامي.

سوف نبدأ بمناقشة وذكر بعض الحقائق عن الهيمنة العسكرية الأمريكية ولذا لابد من ذكر فلسفة السيطرة العسكرية الأمريكية على العالم والتي أتت أفكارها الرئيسية من تجارب الدول الاستعمارية الأوربية لدول العالم ومن الحروب الأوربية الكثيرة ولذا قام عهد الهيمنة العسكرية الأمريكية بعد الحرب العالمية الثانية على عدم الاحتلال المباشر عبر الجيش الأمريكي إلا كدرجة أخيرة لإنقاذ الموقف واعتمدت علىعدة أركان من أهمها.

أولًا: تركيز السلاح حصرياً في يد جيوش موالية

تركيز السلاح حصرياً في يد جيوش موالية لها ونزع سلاح الشعوب ويتم ضمان ولاء الجيش في الأساس عبر قيادته في البداية ثم يتم بعد ذلك التغلغل في مستويات القيادة كلها تدريجيا بالبعثات العسكرية والتدريبات المشتركة وتوريد نوعيات السلاح بما يتوافق مع دور هذه الدولة والمحافظة على توازن القوى والاحتفاظ في كثير من الأحيان بالصيانة والذخائر معتمدة على امريكا بشكل دائم وتضمن هذه الاجراءات تغيير عقيدة الجيش للولاء بشكل كبير لأمريكا وللنظام الدولي وتكون مهمة هذه الجيوش الأساسية هي:

  1. حفظ النظام السياسي الموالي لأمريكا (وفي أحيان كثيرة تكون القيادة السياسية مختارة من كبار الضباط).
  2. قمع انتفاضات الشعوب المقهورة.
  3. تأمين مصالح أمريكا والنظام الدولي في البلد سواء كانت مصالح اقتصادية كنفط او غاز أو معادن ومواد خام أو حماية ممرات وطرق التجارة العالمية أو مواجهة دولة مشاكسة أخرى أو محاربة مجموعات مناهضة لأمريكا.

ثانياً: الاحتفاظ بقواعد برية وبحرية وجوية

الاحتفاظ بقواعد برية وبحرية وجوية في كل الأماكن المهمة في العالم بشكل يسمح بالتدخل السريع لمواجهة أي طوارئ تعجز عنها القوات المحلية أو تستدعي التعامل السريع وسوف نذكر تفاصيل أهم القواعد في أثناء المقال.

ثالثًا: نشر السلاح النووي الأمريكي في أماكن قريبة

نشر السلاح النووي الأمريكي في أماكن قريبة من مناطق الصراع المحتملة سواء في أوربا أو آسيا في قواعد معينة مما يشكل ردع كبير لأي دولة خصوصا الدول النووية الأخرى وبالأخص روسيا والصين وكوريا الشمالية كما سنبين بإذن الله.

رابعاً: عمل تحالفات عسكرية ٌإقليمية تقودها

عمل تحالفات عسكرية ٌإقليمية تقودها وأهمها حلف الناتو مما يجعلها تقود جيوش من دول أخرى وتوزع العبء ولا تعتمد على جيشها فقط واتفاقيات الدفاع بينها وبين عديد من الدول والتي تمثل غطاء سياسي لها للتدخل العسكري.

معلومات أساسية عن الجيش الأمريكي

Embed from Getty Images

يبلغ الناتج القومي الأمريكي حوالي 18 تريليون و800 مليار دولار في المرتبة الأولى عالميا بفارق كبير عن أقرب منافسيها الصين وتبلغ ميزانية الدفاع 616 مليار دولار ويبلغ عدد السكان حوالي 320 مليون نسمة منهم 40% تحت سن الثلاثين، يبلغ عدد القوات العاملة في الجيش الأمريكي 1400000فرد وقوات الاحتياط حوالي 850000 فرد.

وبمقارنة سريعة مع روسيا حيث يبلغ الناتج القومي 1تريليون و200 مليار دولار في المرتبة رقم 12عالميا وتبلغ ميزانية الدفاع 60مليار دولار ويبلغ عدد السكان حوالي 140مليون نسمة منهم 32% تحت سن الثلاثين ويبلغ تعداد القوات العاملة في الجيش الروسي 800000فرد وقوات الاحتياط حوالي 2مليون (الخدمة العسكرية إجبارية في روسيا).

يتكون الجيش الأمريكي من خمس أفرع رئيسية وهي الجيش ويبلغ تعداده حوالي 510 ألف والبحرية ويبلغ تعدادها حوالي 325 ألف، والقوات الجوية ويبلغ تعدادها حوالي 320 ألف ومشاة البحرية ويبلغ تعدادها حوالي 190ألف وخفر السواحل ويبلغ تعداده حوالي 40 ألف بالإضافة للقيادة الإستراتيجية وقيادة القوات الخاصة.

القيادة الاستراتيجية: وتتولى مسئولية السلاح النووي والانذار المبكر والدفاع ضد الصواريخ و مسئولية الأقمار الصناعية والشئون السيبرانية وعمليات الاستخبارات العسكرية والاستطلاع وعمليات القصف الاستراتيجي بعيد المدى، قيادة القوات الخاصة:وتقوم بقيادة القوات الخاصة لجميع الأفرع فهناك القوات الخاصة التابعة للجيش والبحرية والقوات الجوية ومشاة البحرية ويبلغ مجموع تعدادها كلها حوالي 63 ألف فرد.

القيادات العسكرية الأمريكية

  • قيادة أوروبا: وتختص بقيادة القوات والعمليات في أوروبا ومقرها في ألمانيا في شتوتجارت.
  • قيادة أفريقيا: وتختص بكل أفريقيا ما عدا مصر ومقرها في شتوتجارت في ألمانيا.
  • القيادة المركزية: وتختص بالقيادة في مصر والخليج العربي وايران وافغانستان وباكستان ووسط آسيا أو ما يعرف بالشرق الأوسط ومقرها في فلوريدا.
  • القيادة الشمالية: وتختص بأمريكا الشمالية ومقرها في كلورادو.
  • القيادة الجنوبية: وتختص بأمريكا الجنوبية ومقرها فلوريدا.
  • قيادة المحيط الهادئ: وتختص بأستراليا وجنوب وشرق اسيا والقارة القطبية الجنوبية ومقرها هاواي
  • الأسطول الخامس: ومقر قيادته في البحرين ويختص بالخليج العربي والبحر الأحمر وبحر العرب
  • الأسطول السادس: ومقر قيادته في نابولي إيطاليا ويعمل في البحر المتوسط وبحر الشمال والبلطيق وقزوين والبحر الأسود والنصف الشرقي من المحيط الأطلنطي وجنوب قارة أفريقيا.
  • الأسطول السابع: ويعمل في نصف المحيط الهادئ المجاور لأسيا وأستراليا بالإضافة للمحيط الهندي ومياه جنوب شرق اسيا ويقع مقره قيادته في اليابان.
  • الأسطول الثالث: ويختص بنصف المحيط الهادئ المجاور للأمريكتين ويقع مقر قيادته في كاليفورنيا ويمثل مع الاسطول السابع اسطول المحيط الهادئ.
  • الأسطول الرابع: ويختص بالعمل في المياه الواقعة في نطاق القيادة الجنوبية ويقع مقر قيادته في فلوريدا.

أهم الأسلحة الإستراتيجية المتفوقة

Embed from Getty Images

يعتمد تفوق الأسلحة الأمريكية على تقدمها وتطورها التكنولوجي المتفوق وعلى كفاءة صيانتها والتدريب المستمر والجهوزية الدائمة وسنذكر هنا عناوين فقط لأن المجال لا يتسع.

  • القوة النووية:وتمتلك الولايات المتحدة حوالي 6800قنبلة ورأس نووي والتي تستطيع إطلاقهم عبر الغواصات النووية والقاذفات بعيدة المدى والصواريخ الباليستية المتقدمة التي يزيد مداها عن 13ألف كم و ارتفاع طيرانها عن 1100كم ودقتها تصل إلى 200م.
  • حاملات الطائراتالمسيرة بالطاقة النووية: وتمتلك الولايات المتحدة 11 حاملة طائرات نووية في الخدمة في حين لا تمتلك روسيا أي حاملات طائرات سوى أدميرال كوزنتسوف المسيرة بالمحركات التقليدية.
  • القوة الجوية: تمتلك الولايات المتحدة أكبر وأحدث أسطول جوي في العالم بحوالي أكثر من 13ألف طائرة متعددة منها حوالي 5000طائرة مقاتلة ومتعددة المهام الغالبية فيها للطائرات الحديثة طرازات اف 18واف 22واف 35والنسبة الأقل لطائرات آلاف 15وآلاف 16وباقي الأنواع ومنها أيضا حوالي1000هليكوبتر هجومية منها 80 % من طراز أباتشي.
  • القوة البحرية:وتمتلك أيضا الولايات المتحدة أكبر وأحدث أسطول حربي في العالم فتمتلك 71غواصة العديد منها مسير بالطاقة النووية و22طراد وهو أقوى وأكبر سفينة حربية بعد حاملة الطائرات والعديد منها مسير بالطاقة النووية و62مدمرة و4فرقاطات و30سفينة هجوم برمائي و245زورق إنزال وحوالي 299سفينة إمداد وتموين.

القواعد العسكرية الأمريكية

تمتلك الولايات المتحدة قواعد عسكرية برية وبحرية وجوية في كثير من دول العالم بالإضافة إلى امتلاكها إلى العديد من المرافق في معظم دول العالم تستخدمها للوجستيات والاتصال والطوارئ سنذكر هنا بعض المعلومات عن أهم القواعد حول العالم.

أوروبا

Embed from Getty Images

  • ألمانيا: وتمتلك فيها 38 موقع تابع للجيش وواحد للمارينز و4 للقوات الجوية ويبلغ تعداد القوات هناك أكثر من 40 ألف ويوجد بها موقع للأسلحة النووية فيها حوالي 20 رأس حربي.
  • إيطاليا: وتمتلك فيها 3 مواقع تابعة للجيش و3 للقوات الجوية و2 للبحرية ويبلغ تعداد القوات فيها أكثر من 11 ألف ويوجد بها موقعان لتخزين الأسلحة النووية بهما حوالي 100 رأس حربي.
  • اليونان: وتمتلك فيها 2 قاعدة بحرية وقاعدة جوية ويبلغ عدد القوات حوالي 400 فرد.
  • اسبانيا: وتملك فيها قاعدة بحرية وقاعدة جوية وعدد القوات أكثر من 2000 فرد.
  • بريطانيا: وتملك فيها 4 قواعد جوية وعدد القوات فيها حوالي 10 آلاف فرد.
  • تركيا: وتملك فيها قاعدة جوية في إنجليرك وموقعي دعم في أنقرة وإزمير ويبلغ عدد القوات هناك حوالي ألف وخمسمائة فرد ويوجد بها حوالي 70 رأس نووي في انجليرك.
  • هولندا: بها موقع للأسلحة النووية وعدد قوات أقل من ألف.
  • بلجيكا: بها موقع الأسلحة النووية وعدد القوات فيها حوالي 1300 فرد.
  • بلغاريا: وبها حوالي 3 مواقع جوية تابعة للناتو ويتمركز بها قوات أمريكية وموقع تابع للجيش الأمريكي.
  • ويوجد في صربيا والبوسنة والنرويج والبرتغال قوات تقل عن الألف فرد.

الشرق الأوسط 

  • قطر: وتمتلك فيها قاعدة برية وجوية ويبلغ عدد القوات فيها 8000 فرد.
  • الكويت: وتمتلك فيها قاعدة برية وجوية ويبلغ عدد القوات فيها 13000 فرد.
  • الإمارات: وتمتلك فيها وتمتلك فيها قواعد جوية ويبلغ عدد القوات فيها 5000 فرد.
  • البحرين: وتمتلك فيها قاعدة بحرية وجوية ويبلغ عدد القوات فيها حوالي 3250 فرد.
  • السعودية: وتمتلك فيها حوالي 350 فرد.
  • العراق: وتمتلك فيها حوالي 3500 فرد وقواعد برية وجوية.
  • إسرائيل: ولديها هناك موقع رادار.
  • مصر: ولديها هناك حوالي 700 فرد كقوات لمراقبة اتفاقية السلام في سيناء وقاعدة دعم جوي في مطار شرق القاهرة.
  • أفغانستان: وتمتلك فيها قواعد برية وجوية وعدد القوات فيها حوالي 10000 فرد.
  • قرغيزستان: وتمتلك فيها قاعدة دعم جوية. 

آسيا

  • اليابان: وتمتلك فيها قواعد برية وبحرية وجوية ويبلغ عدد القوات فيها حوالي 50000 فرد.
  • كوريا الجنوبية: وتمتلك فيها قواعد برية وجوية وبحرية ويبلغ عدد القوات فيها حوالي 30000 فرد.
  • جزيرة جوام: يبلغ عدد القوات فيها حوالي 5500 فرد.
  • وتمتلك قوات عسكرية في تايلاند وسنغافورة بتعداد أقل من الألف.

أمريكا الجنوبية

تمتلك قواعد عسكرية صغيرة تعداد القوات فيها أقل من الألف في كل من كوبا (قاعدة جوانتاموا البحرية والجوية) وكولومبيا والهندوراس والسلفادور وهاييتي.

أفريقيا

Embed from Getty Images

  • جيبوتي: وتمتلك فيها قاعدة بحرية وجوية ويبلغ تعداد القوات فيها حوالي 1500 فرد.
  • وتمتلك قوات أقل من الالف في كل من الكاميرون وإثيوبيا ومالي والنيجر.

ذكرنا في هذه الإطلالة السريعة القوات والامكانيات والمنشآت الأمريكية حصرا ولم نتعرض لحلفاء أمريكا حتى المقربين منهم والتي بالطبع تعتبر قوة مضافة عند الحاجة ولكن جدير بالذكر أن القوة الأمريكية المنفردة تكاد تكون أكبر من معظم الدول المتقدمة مجتمعة في أغلبية عناصر المقارنة خصوصا بالنسبة للأسلحة المتفوقة وربما نذكر مقارنات مع بعض الدول في المنشورات القادمة ولكن يسهل على الأخوة القراء المقارنة بأنفسهم في وقت قليل عبر الانترنت

جميع الإحصاءات والأرقام الواردة أعلاه من موقع وزارة الدفاع الأمريكية ومن المواقع التابعة لها ومن نشرة .military balance 2016

الذراع الأمني للولايات المتحدة

Embed from Getty Images

سنقوم في هذا الجزء بإلقاء نظرة عامة عن مكونات الذراع الأمني للولايات المتحدة وبنيته لمحاولة تقريب تصوره ولن نتعرض بالطبع لمناقشة أنشطتها أو تفاصيل مهامها وعملها مما لا يتسع هذا المقام لذكره.

أشارت دراسات عدة ومنها دراسة نشرت عام 2010في جريدة الواشنطن بوست إلى أن هناك 1271منظمة حكومية و1931شركة خاصة في 10الالاف موقع في الولايات المتحدة الأمريكية يعملون في مجال الاستخبارات ومكافحة الارهاب والامن الوطني.

ويبلغ عدد العاملين في مجتمع الاستخبارات الأمريكي حوالي 854ألف فرد منهم نسبة 29 % من الشركات الخاصة المتعاقدة مع الحكومة، إحصائية العدد تشمل الموظفين بدوام كامل فقط في هذه الهيئات والشركات ولا تشمل المتعاونين ولا مصادر المعلومات ولا من يقدمون خدمات دعم ولوجستيات وبالطبع لا تشمل الحلفاء.

وتبلغ ميزانية الاستخبارات الأمريكية (ما عدا التابعة لوزارة الدفاع)حوالي 53مليار دولار في عام 2013طبقا لمكتب مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية، هناك 16 منظمة تمثل الأركان الرئيسية لمجتمع الاستخبارات الأمريكي سنذكرها بسرعة ثم نتكلم ببعض التفصيل عن أشهر أعضائها:

  • وكالة المخابرات المركزية وهي مستقلة وتتبع للرئيس مباشرة.
  • الفرع 25التابع للقوات الجوية وهو تابع لوزارة الدفاع.
  • قيادة الأمن والاستخبارات التابعة للجيش الأمريكي وتتبع وزارة الدفاع.
  • وكالة استخبارات الدفاع وهي تابعة لوزارة الدفاع.
  • مكتب استخبارات مشاة البحرية التابع لوزارة الدفاع.
  • مكتب استخبارات البحرية وهو أقدم هيئة استخباراتية ويعود انشائه للقرن التاسع عشر ويتبع لوزارة الدفاع.
  • وكالة الأمن القومي وتتبع لوزارة الدفاع.
  • مكتب الاستطلاع القومي ويتبع لوزارة الدفاع.
  • وكالة الاستخبارات الأرضية الفضائية القومية التابعة لوزارة الدفاع.
  • فرع الاستخبارات التابع لمكتب التحقيقات الفدرالي التابع لوزارة العدل.
  • مكتب الأمن والاستخبارات القومي التابع لهيئة مكافحة المخدرات التابعة لوزارة العدل.
  • استخبارات خفر السواحل وتتبع لوزارة الأمن الوطني.
  • مكتب الاستخبارات والتحليل ويتبع لوزارة الأمن الوطني.
  • مكتب الاستخبارات والاستخبارات المضادة التابع لوزارة الطاقة.
  • مكتب الإرهاب والاستخبارات المالية التابع لوزارة الخزانة.
  • مكتب الاستخبارات والأبحاث التابع للحكومة.

الوظيفة الأساسية لكل هذه الأجهزة هي جمع المعلومات وتحليلها ولكن هناك مثلا وظيفة أخرى للمخابرات الأمريكية خاصة بدورها في القيام بالعمليات السرية الشبه عسكرية وأيضا هناك مكتب الاستخبارات والأبحاث التابع للحكومة حيث ينحصر دوره في تحليل المعلومات فقط وليس جمعها.

تمثل الحرب السيبرانية تحدي كبير وهام لمجتمع الاستخبارات الأمريكي ويرجع السبق في استعمال التقنية الحديثة للتجسس الجماعي وجمع المعلومات الشاملة إلى الولايات المتحدة فقد نشأت شبكة الإنترنت كمشروع سري لوزارة الدفاع ثم أصبحت متاحة للعالم بعد ذلك بفترة ولدى مجتمع الاستخبارات الأمريكي برامج ومشاريع قومية لاستغلال ذلك في جمع المعلومات والتجسس الجماعي من فترة طويلة.

وقد كشف عن بعضها إدوارد سنودن بالإضافة إلى ذلك مثل استغلال الاختراق الإلكتروني للشبكات والأجهزة لإحداث ضرر مادي ( ولذلك تطور المصطلح إلى مصطلح الحرب وليس فقط تجسس إلكتروني ) تحدي جديد ومتزايد للولايات المتحدة وبالطبع مجتمع الاستخبارات الذي يمثل صاحب السبق والتخصص في ذلك وتهتم ثلاث جهات أساسية بهذا التحدي وهي القيادة الإستراتيجية للجيش الأمريكي ووكالة الاستخبارات الأمريكية وبالطبع وكالة الأمن القومي الذي تمثل التقنية والاتصالات مجال عملها الأول.

في السابق كان مدير الاستخبارات المركزية هو من يدير مجتمع الاستخبارات بالكامل بالإضافة الى وظيفته الأساسية بعد عام 2004أصبح مجتمع الاستخبارات يدار عن طريق برنامجين:

  • أولًا برنامج الاستخبارات القومية ويديره مدير الاستخبارات الوطنية وهو منصب مستحدث بالإضافة إلى مدير أي من الهيئات او الوكالات الاستخباراتية في مجتمع المخابرات والرئيس الامريكي ويدير كل الأنشطة الاستخباراتية فيما عد الأنشطة التي تتعلق بالعمليات العسكرية.
  • ثانياً برنامج الاستخبارات العسكرية ويديره وزير الدفاع الأمريكي ويدير الأنشطة الإستخباراتية المتعلقة بالعمليات العسكرية.

بالطبع هناك تداخل في العمل والاختصاصات أحيانا ولذا تم استحداث منصب مدير الاستخبارات القومية لتطوير التعاون والتكامل بين الوكالات المتعددة والتنسيق ومشاركة المعلومات في المجتمع الاستخباراتي، وهناك لجنة الاستخبارات المكونة من 15 سيناتور يقومون بالإشراف والمتابعة والرقابة على أنشطة مجتمع الاستخبارات الأمريكي.

وكالة الاستخبارات المركزية

Embed from Getty Images

أنشئت عام 1947عقب الحرب العالمية الثانية كتطوير لما عرف بمكتب الخدمات الإستراتيجية الذي كان يقوم بدور المخابرات خلال الحرب العالمية وهيأهم الوكالات في مجتمع الاستخبارات الأمريكي وكانت إلى عام 2004هي رأس هذا المجتمع ومن تديره وهي إلى الآن صاحبة أكبر ميزانية بين أجهزة المخابرات المختلفة تشير التقديرات إلى أن ميزانيتها تبلغ حوالي 15مليار دولار في عام 2013 ويبلغ عدد العاملين فيها حوالي 21ألف فرد و يقع مقرها الرئيسي في لانجلي بولاية فرجينيا ويرأسها حاليا مايك بومبيووتتكون من الادارة الرئيسية أو القيادة بالإضافة ل 4 إدارات رئيسية هي إدارة التحليل و إدارة العمليات وإدارة الدعم و إدارة العلوم والتكنولوجيا وهي تقريبا جهاز الاستخبارات الوحيد في مجتمع الاستخبارات الأمريكي المخولة بتنفيذ عمليات سرية شبه عسكرية.

يتبع للمخابرات الأمريكية مؤسسات تعليمية ضخمة مثل جامعة وكالة الاستخبارات المركزية التي تدرس حوالي 200 منهج تعليمي وأيضا مدرسة شيرمان كينت للتحليل الإستخباراتي غير مراكز التدريب والتعليم الأخرى.

لدى وكالة المخابرات المركزية علاقات وطيدة جداً بمعظم أجهزة المخابرات الفعالة حول العالم وخاصة ما يسمى بالعيون الخمسة وهي أجهزة مخابرات المملكة المتحدة وكندا وأستراليا ونيوزيلندا بالإضافة إلى أميركا فهم أشبه بجهاز واحد لجمع المعلومات عبر العالم ويرتبط بعلاقة وثيقة أيضاً لا تقل عن ذلك جهاز المخابرات الألماني والايرلندي ولكنهم غير داخلين في مصطلح العيون الخمسة.

وتقوم الولايات المتحدة بعقد مؤتمرات أمنية سواء على مستوى الإقليم في أوروبا أو أفريقيا أو الشرق الأوسط أو غيرها وأيضا في أمريكا تعقد مؤتمرات أمنية عالمية لأجهزة المخابرات والمعلومات ويكون الهدف منها رسم سياسات جمع وتبادل المعلومات وربطها بالولايات المتحدة وتوحيد المصطلحات والأنظمة الأمنية داخل هذه الأجهزة بما يتوافق مع النظام الأميركي، وتعزيز فعالية التنسيق والتعاون والخدمات مما يدعم القدرات الإستخباراتية الأمريكية بشكل أكبر من حجم أجهزتها ويضيف الجهود التي تبذلها هذه الأجهزة الأخرى إلى جهد الاستخبارات الأمريكية.

هناك العديد من الكتب والأبحاث والمقالات التي تتحدث عن علاقات الاستخبارات الأمريكية القوية بأجهزة مخابرات جميع الدول العربية يمكن الرجوع لها للتفاصيل، ومما يذكر أن جهاز المخابرات العامة المصرية وهو أكبر الأجهزة العربية وقام بالمساعدة الرئيسية لإنشاء العديد من الأجهزة العربية الأخرى، تم إنشائه في بداية الخمسينات بعد دورة تلقاها عدد من الضباط المصريين في الولايات المتحدة لمدة أسابيع ثم عادوا بحوالي 10 أطنان من الأجهزة والكتب والمراجع اللازمة لكي يستكملوا إنشاء هذا الجهاز.

وكالة الأمن القومي

Embed from Getty Images

أنشئت عام 1952ويقع مقرها في فورت ميد بولاية ماريلاند وتبلغ التقديرات عدد العاملين فيها من 30 إلى 40 الأف فرد وميزانيتها حوالي 11مليار دولار ويرأسها حاليا الأدميرال مايكل روجرز.

تتمثل مهامها الرئيسية في عمليات المراقبة والاستطلاع عبر العالم وجمع المعلومات وتحليلها وتختص بالذات فيما يعرف باستخبارات الاشارات (اعتراض الاتصالات اللاسلكية والسلكية بجميع أنواعها وأشكالها) وأيضا حماية شبكات الاتصالات ونظم المعلومات الأمريكية، وتعتمد على الوسائل الإلكترونية والتقنية بشكل أكبر من المصادر البشرية في جمع المعلومات.

كما أن معظم علوم التشفير والأمن الإلكتروني ووسائل الاتصالات وأجهزة التواصل الحديثة لعبت دوراً كبيراً في هذا المجال من أجل خدمة أهداف وجودها من جمع للمعلومات عبر العالم وحماية المعلومات الأمريكية.

وترتبط بشكل وثيق مع شركات الاتصالات والتقنية الحديثة عبر العالم وتجند العديد من أفرادها والكثير من مؤسسيها من اجل وضع الوسائل الالكترونية سواء مادية أو برمجية في انظمة الاتصالات والأجهزة والبرامج مما يمكنها من التجسس بسهولة وجمع المعلومات.

فقد كان ادوارد سنودن يعمل بشكل وثيق لديها مما مكنه من التعرف على العديد من برامج ومشاريع الاستطلاع الجماعي للمعلومات سواء عبر الهواتف والمكالمات أو عبر شبكة الأنترنت وشارك في بعض هذه المشاريع.

تدير الكثير من محطات المراقبة الالكترونية ومراكز التجسس التقني عبر العالم سواء في الدول الموالية أو المناهضة لأمريكا بلا أي تمييز ترغب في التجسس والحصول على كل المعلومات عن جميع الأطراف، تمثل الحرب السيبرانية جزءًا مهماً الآن من مهامها وهي تعتبر الهيئة الأساسية المسؤولة عن ذلك بالتعاون مع باقي الوكالات والهيئات المعنية باﻷمر.

كما يمكنكم تحميل الإصدار كاملًا عبر هذا الرابط: كيف نفهم الصراع؟

1590

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.
الكاتب

خالد موسى

كاتب متخصص في الشئون الاستراتيجية والعسكرية. للتواصل معي عبر البريد: khaledmousa1000@protonmail.com

اترك تعليقًا

*
*
*

موضوعات ذات صلة
مشاركة
القائمة البريدية

اشترك وتصلك رسالة واحدة كل خميس، فيها ملخص لما نشرناه خلال الأسبوع.