الحضارة الغربية

  • الحضارة الإسلامية.. المفهوم والمقارنة بالحضارة الغربية

    الحضارة هي مرحلة سامية من مراحل التطور الإنساني، ومن مظاهر الرقي والتطور والإبداع العلميّ والفنّيّ والأدبيّ والاجتماعي في الحضر. وقد عرفها ابن خلدون في مقدمته بأنها: “أحوال عادية زائدة على الضرورة من أحوال العمران زيادة تتفاوت بتفاوت الرفة، وتفاوت الأمم في القلّة والكثرة تفاوتًا غير منحصر”. ومعنى الحضارة في المعجم…

  • استيقظ العالم عام 2004 على كارثة تسونامي والبحر يبلع اليابسة في لحظات معدودة في جزيرة سومطرة الأندونيسية، في عام 2005 حدث إعصار مدمر في المحيط الأطلسي وكان من الدرجة الخامسة وهو أعلى درجة معروفة ضرب خليج المكسيك في الولايات المتحدة الأمريكية وهو إعصار كاترينا. لماذا يعاني العالم من تزايد أعداد…

  • هذا المقال ترجمة بتصرف لمقال: Japan has appointed a ‘Minister of Loneliness’ after seeing suicide rates in the country increase for the first time in 11 years لكاتبته: Katie Warren موقع: tinsider.com. الآراء الواردة أدناه تعبّر عن كاتب المقال الأصلي ولا تعبّر بالضرورة عن تبيان. أفاد توموهيرو أوساكي لصحيفة جابان…

  • إن الصّوابَ في معالجة القضايا تفكيكها بالعودة للمنطلقات والمصادر المعرفية التي تحدّد مدى صلاحية الفكرة وموافقتها لديننا الحنيفِ، فأكثرُ ما يسبب التخبط للمسلم المُعاصرِ واقعٌ جرّاء تبنّيه بعض فروع الأيديولوجيات التي توهم بتطابقها تشريعات الوحي الخالصِ. لذا الرّجوع للمنطلق الفِكري يعدّ نقطة فصل لتحديد المقاصد وراء جميع مُخرجات الأفكار المُوهِمة،…

  • هذا المقال ترجمة بتصرف لمقال: Alain De Benoist’s Critique of Human Rights على موقع: muslimskeptic.com. الآراء الواردة أدناه تعبّر عن كاتب المقال الأصلي ولا تعبّر بالضرورة عن تبيان. في كتابه “ما وراء حقوق الإنسان”؛ يناقش الفيلسوف الفرنسي والمفكر الرائد لتيار اليمين الأوروبي الجديد “آلان دو بنوا” نظرية حقوق الإنسان. وسنلخص…

  • لقد أصبح الحرام والمباح «دَقَّة قديمة»، وأضحت موضة القيم باطلة، وأمست اللذة مذهبًا أخلاقيًا لا يُعاب، حتى استفشَت من الترف أطياف وليدة لم تكن قبل ذلك لتطرأ على بال، فباتت غير آهلة لأن تُنتقَد ولا تُجتنبَ تجريبًا ولا قبولًا. وبين الانجراف نحو الانفتاح، والاستمساك بعروة القيم، تجد نفسك تنحاز الى…

  • لطالما ترددَ في السنواتِ الأخيرةِ في أوساطٍ فكرية وإعلامية مختلفة ؛ بأن أمريكا في حالة انحدارٍ على طريق الانهيار، وأنَّ ترامب سيكون آخر رئيس لأمريكا الموحدة ، وأنه لن يترك موقع الرئاسة إلا بعد أن يُقحمَ الولاياتِ المتحدة في حروب أهلية لا تبقي ولا تذر، تُفكّكُها وتدفعُها إلى العزلة عن…

  • أنا لا ألوم الغربي أن يقيّم المسائل طبقًا لما تقرأه عينه الزرقاء؛ لكني ألوم العربي أن يقيم المسائل بعين مزرقة! [1] للوهلة الأولى يصعبُ تصديقُ أنَّ صاحب هذه العبارة، التي تتضمن كمًّا كبيرًا من الاعتزازِ بالهويَّةِ ونبذ التّبعية، شخصٌ كان قُبيل سنواتٍ مناوئًا للخطاب الشرعي ومُتبنّيا لأطروحات ليبرالية داعيةٍ لتقليدِ…

  • لم يَطُف ببال فريديريك نيتشه صاحب فكرة “موت الإله” (1) أن يشهد العالم عَوْدًا قويًا للدِّين وانبعاثًا مُلفتًا للمقدَّس ما بعد فتوحات العقل ومستحدثات العِلم التي شهدتها أوروبا إبَّان حياته، خصوصًا وقد أفرغ الرجل وأقرانه الوسع في ازدراء الدين والترويج لفكرة: أن الكون خاضع في اتساقه وإحكامه إلى النواميس الفيزيائية…

  • هذه الصِّراعات الحضاريَّة التي نشهدها الآن، والتي تُواجهنا -نحن المُسلمين- من قِبَل حضارات أخرى أبرزها الحضارة الغربية تدعونا إلى وقفات تدبُّر ومعرفة مُتأنِّية بهذا الآخر الذي يصطرع معنا حضاريًّا. ولا شكَّ أنَّ معرفة الآخر هو الرُّكن الأمكن الذي به تُدرَك المعارك وتُدار. وأنَّ غفلتنا الحقيقيَّة هي العَمى عن رؤية الآخر…

زر الذهاب إلى الأعلى